الإجراءات المتبعة في حل ميثاق الزوجية – 10 وثائق هامة عليك تقديمها عند طلب الطلاق

حل ميثاق الزوجية

حل ميثاق الزوجية

ما هو الطلاق؟ وكيف يؤثر حل ميثاق الزوجية على العائلة والاطفال؟

الطلاق هو انفصال زوجين عن بعضهما بطريقة تعود حسب الدين الذي ينتميان اليه ، ويتضمن ذلك إجراءات رسمية وقانونية, ويتم باتفاق الزوجين أو بإرادة احدهما.

وينتج عن حالات الطلاق الكثير من الاثار المؤثرة على حياة الزوج و الزوجة و الأولاد سلباً ،  حيث ينتج عن  الطلاق  تفكك العائلة ، مرافقاً ذلك المشاعر السلبية  بين أفراد الأسرة, الاطفال هم الاكثر تضرراً , بسبب تشتتهم بين الام والاب, ورؤية نزاعات و مشاكل الاهل التي تستمر الى فترة طويلة احيانا والتي من الممكن ان تستمر الى ما بعد الطلاق, بالاضافة ان ارتفاع حالات الطلاق قد يؤدي الى امراض وعقد نفسية لدى الأبناء ناتجاً عن غياب احد الوالدين، او التفكك  الأسري فلا يجد نفسه في كفن عائلة ترعاه ، مما يؤدي الى زيادة الانحراف ، واختفاء بعض القيم المجتمعية كترابط الأسرة , وهذا ما يعي الى ضرورة وضع استراتيجيات خاصة من قبل الدولة،  للحفاظ على هيكل الاسرة من التشتت والضياع.

ارتفعت ظاهرة الطلاق في المغرب في الآونة الأخيرة بشكل ملحوظ, حيث لوحظ ارتفاع كبير للحالات من 26914 حالة في عام 2004  إلى 55470 حالة في عام 2019 , وادت التعديلات الأخيرة التي شملت مدونة الأسرة الى ارتفاع في معدل قضايا الطلاق, حيث سمحت المغرب لكل من الزوج والزوجة طلب حل ميثاق الزوجية من جانب واحد.

ما هي الاجراءات المتبعة لحل ميثاق الزوجية؟

يتقدم الطرف الطالب للطلاق بطلب إلى المحكمة للإذن بالإشهاد به لدى عدلين مختصين بالمحكمة المختصة المتواجدة في منطقة بيت الزوجية أو موطن سكن الزوجة أو المنطقة التي أبرم بها عقد الزواج حسب الترتيب التالي

 يتم المرور إلى مسطرة الصلح بعد تقديم الطلب, بحيث تستدعي المحكمة كلا الزوجين الزوجين معا داخل غرفة تسمى غرفة المشورة , فإذا لم يحضر الزوج يعتبر ذلك بمثابة تراجعه عن الطلاق, أما إذا لم تحضر الزوجة فيتم ارسال اشعار من قبل المحكمة بواسطة النيابة العامة بأنه سيتم النظر في طلب الطلاق في غيابها , وإذا لم يكن بالامكان العثور على الزوجة في محل إقامتها, فتقوم بالمحكمة بالاستعانة بالنيابة العامة.

وإذا قام الزوج بالتحايل على المحكمة فيما يخص عنوان الزوجة الصحيح, فيمكن للزوجة ان تطلب اللجوء إلى العقوبات الجنائية المنصوص عليها بحق الزوج.

واذا تم الحضور يتم إجراء محاولة للصلح ويحق للمحكمة الاستعانة بالشهود, وتقوم المحكمة بتعيين شخصين من أفراد الأسرة للحكم بينهما ممن تتوفر فيهم مواصفات معينة كالمروءة والحكمة.

إذا تعذر الصلح فإن المحكمة تقوم بالتأكيد على المستحقات الزوجية (مؤخر الصداق والنفقة والمتعة وغير ذلك) ويحق للزوجة ان تبقى في بيت الزوجية أو تعيين مسكنا ملائما في حالات معينة, أما في حالة وجود أطفال فإن المحكمة تقوم بمحاولتين للصلح وتكون المدة بينهما ليست اقل من ثلاثين يوما.

بمجرد قيام الزوج بدفع المستحقات الزوجية المطلوبة في صندوق المحكمة تأذن له المحكمة بتوثيق الطلاق لدي العدلينالمختصين.

وإذا لم يدفع الزوج المستحقات المطلوبة اثناء ثلاثين يوما أعتبر متراجعا عن طلبه للطلاق , هناك انواع عديدة لحل ميثاق الزوجية لكن سنركز على الطلاق الاتفاقي , طلاق التمليك….

حل ميثاق الزوجية

طلاق التمليك في حل ميثاق الزوجية:

الأصل ان يملك الرجل حق حل ميثاق الزوجية , لكن اذا ملك الزوج حق ايقاع الطلاق لزوجته , فيقوم الرجل بجعل امر الامرأة بيدها, ولا يحق للزوج بان يتراجع عن حق التمليك الذي ملكه لزوجته الا اذا وافقت زوجته على ذلك.

يمكن للزوجة بناء على حق التمليك, ان تطلب من المحكمة الاذن لها بالاشهاد بطلاقها لدي عدلين مختصين, يقدم الطلب من طرف الزوجة بنفس سلوك مسطرة الطلاق العادية, تقوم المحكمة بالتاكد من توافر شروط التمليك المتفق عليها بين الزوجين وتحاول القيام بعملية للصلح, ولكن اذا تم التحقق من توفر شروط التمليك وفشلت محاولة الصلح بينهما ,تاذن المحكمة للزوجة بالاشهاد على الطلاق وتحدد مستحقات الزوجة والاطفال الواجبة على الزوج عند الاقتضاء.

الطلاق الاتفاقي في حل ميثاق الزوجية:

الطلاق الاتفاقي اصبح من انجح الوسائل واسرعها في الوقت الحالي لإنهاء الرابطة الزوجية حيث نصت مدونة الاسرة المغربية على انه :

يمكن للزوجين أن يتفقا على مبدأ إنها العلاقة الزوجية دون شروط ،أو بشروط لاتتنافى مع أحكام هذه المدونة ،ولاتضر بمصالح الأطفال.

عند وقوع هذا الاتفاق،يقدم الطرفان أو أحدهما طلب التطليق للمحكمة مرفقا به للإذن بتوثيقه.

تحاول المحكمة الإصلاح بينهما ما امكن ،فإذا تعذر الإصلاح ،أذنت بالإشهاد على الطلاق وتوثيقه“.

بموجب هذا النص القانوني يمكن للطرفين الاتفاق على طلب الطلاق ، وعملت مدونة الاسرة على تقييد كلا الزوجين بوجوب عدم المساس بحقوق الأطفال اثناء اتفاقهما.

يجب تحديد مقدار النفقة للأبناء بقدر طبيعي ومعقول دون اي حالة غبن او غش أحد الطرفين للآخر ، معتمدين على مبدأ التوسط والاعتدال مع مراعاة دخل الزوج والزوجة .

بالاضافة الى تحديد تعويض عن السكن ما لم يتضح من خلال النقاش في المحكمة أن الزوجة لديها سكن مناسب او قامت بالتنازل عن تعويضها في السكن بإرادتها الحرة.

تتمتع الزوجة بالصلاحية التامة في أن تتنازل عن مستحقاتها الزوجية دون قيد أو شرط ، بشرط أن يكون هذا التنازل نابعاً عن إرادتها الحرة دون اي إكراه أو ضغط من اي طرف اخر.

حالة الطلاق ضمن الطلاق الاتفاقي لا يعتبر نافذاً به إلا من تاريخ توثيقه برسم عدلي لدى العدلين المختصين ,وذلك بعد صدور الحكم بالاتفاق على الطلاق واصدار شهادة مانعة للطعن بالاستئناف، بعد استنفاد وقت الاستئناف.

وإذا تجاهل الطرفين توثيق الطلاق داخل وقت معين يحدد من قبل المحكمة (15 يوما) فيعتبر كأنه لم يُعمل به.

دور المحامي هو ضبط الاجراءات بفضل خبرته القانونية وتتبع الإجراءات والاسراع بها بشكل جيد.

ما هي الوثائق المطلوبة لحل ميثاق الزوجية؟

يجب ان يتضمن الطلب بوضوح :

  • طلب الإذن بالطلاق
  • عقد الزواج (النسخة الأصلية + صورة)
  • الترجمة إلى اللغة العربية (بواسطة ترجمان محلف) لعقد الزواج الأجنبي اذا كان مكتوب بلغة غير الفرنسية.
  • بطاقة الهوية الوطنية أو جواز السفر بالنسبة للطرفين.
  • بطاقة الإقامة أو اي وثائق أخرى تثبت العنوان الحالي بالخارج بالنسبة للزوج أو الزوجة أو هما معا
  • الدفتر العائلي المسلم من طرف ضابط الحالة المدنية المغربي في حالة كان الزوج مغربيا
  • وثائق متعلقة بالوضع المادي للزوج ومصروفاته المالية (شهادة الراتب، بيان ضريبة الدخل، وغيره)؛
  • الحجج التي تثبت وضعيته المادة مثل بيان الالتزامات وشهادة الاجر والتصريح الضريبي بالدخل
  • الوثائق المثبتة لالتزاماته المالية .

للمزيد من المعلومات الرجاء زيارة موقع وزارة العدل المغربية المملكة المغربية: وزارة العدل (justice.gov.ma)

1599507349 paper chain family cut out with broken heart on gr zb4excx 1024x615 2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.